Menu

بعد قرارفتح الحدود البرية رسميّا/ جامعة النزل تتوقع توافد الجزائريين على تونس بداية من يوم 20 جويلية


 سكوب أنفو- تونس

توقعت رئيسة الجامعة الجهوية للنزل بالوطني القبلي ونائبة رئيسة الجامعة التونسية للنزل نرجس بوعسكر، توافد السياح الجزائريين على تونس بداية من يوم 20 جويلية 2022، في وقت يتعين فيه على البلاد الإعداد الجيد لاستقالبهم.

وتترقب الوجهة التونسية عودة السياح الجزائريين خاصة بعد اتفاق رئيس الجمهورية قيس سعيد والرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، يوم 5 جويلية 2022 على فتح الحدود أمام تنقل الأشخاص بين البلدين، بداية من يوم 15 جويلية 2022.

وأضافت بوعسكر في تصريح لـ(وات)، اليوم الخميس،  أن طلبات الاستفسار من قبل وكالات الأسفار الجزائرية حول عروض الوجهة التونسية التي تلقتها الجامعة التونسية، ارتفعت بعد إعلان فتح الحدود

وقالت إن الجامعة التونسية للنزل انتظرت هذا الحدث الذي يعد خطوة ضرورية لإنعاش الموسم السياحي، إلى جانب خطوات أخرى وجب اتخاذها لمزيد النهوض بالقطاع السياحي

ولفتت بوعسكر، إلى أن المنطقة السياحية بالوطن القبلي والحمامات وخاصة ياسمين الحمامات، على أتم الاستعداد لإستقبال السياح الجزائريين خاصة وان هذه الوجهة تعتبر من أهم الوجهات المطلوبة من السياح الجزائريين.

وأبرزت االمتحدثة ، أن الوجهة السياحية التونسية، التي إستقلبت زهاء 2 مليون و 500 الف سائح ماقبل تفشي جائجة كوفيد 19 مطلع 2022، ستسجل تواصل الموسم السياحي إلى شهري أوت وسبتمبر 2022.

وشددت الجامعة التونسية للنزل، على لسان بوعسكر، على ضرورة الاعداد بشكل جيد لاستقبال السياح التونسيين على مستوى الحدود خاصة وأن العديد النقاط المتصلة بالعبور تمت اثارتها خلال المواسم الفارطة.

{if $pageType eq 1}{literal}