Menu

طوبال: المسؤولين عن اللجنة الاستشارية لم يحترموا المشاركين في اجتماعتها ورفضوا مدهم بمسودة الدستور


سكوب أنفو- تونس

أكّدت المسرحية ليلى طوبال، أنّ مشاركتها في أشغال الهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة كانت ب=نابعة من ثقتها في العميد الصادق بلعيد و حبّها لبناء تونس جديدة، إلا أنّها أحست بخيبة أمل بسبب عدم تمكين المشاركين في الاجتماعات من الاطلاع على مسودة الدستور قبل نشرها في الرائد الرسمي.

وانتقدت  طوبال، في تدوينة على فايس بوك، أمس الأحد، عدم شفافية المسؤولين عن اللجنة وفي مقدّمتهم رئيسها الصادق بلعيد الذي رفض مدّ المشاركين في الاجتماعات  بنسخة من مسودّة الدستور التي قدّمت لرئيس الجمهورية قيس سعيّد للاطلاع عليها.

و اعتبرت ليلى طوبال، أنّ المسؤولين عن اللجنة الاستشارية  لم يحترموا باقي المشاركين في اجتماعاتها الذين اكتشفوا مسودة الدستور عن طريق الاعلام، قائلة إنّها أحست بالغدر بعد أن تفاجأت بنص المسودة التي من المفترض أنّها شاركت في صياغتها،  منشورة في الإعلام دون أن تُمنح الحقّ في الإطلاع عليها.

{if $pageType eq 1}{literal}