Menu

جمعية القضاة: تعكّر الوضع الصحي للقضاة المضربين على الطعام


سكوب أنفو-تونس

أعلنت جمعية القضاة التونسيين، عن تعكّر الوضع الصحي للقضاة المضربين على الطعام وذلك طبق إفادة وتصريح الطبيب الذي تولى فحصهم ظهر اليوم 29 جوان 2022.

وأشارت الجمعيّة، في بلاغ مساء اليوم الأربعاء، إلى أن حالاتهم تدعو إلى القلق مع بداية معاناتهم من انخفاض ضغط الدم ومن التجفف من الماء مع تعب كبير بالنسبة إلى الزميل حمادي الرحماني وأوجاع في الكلى.

كما أشارت الجمعية إلى أن وضعية الخطر لم تعد بعيدة بالنسبة إلى المضربين.

وطالبت جمعية القضاة رئيس الجمهورية بالتراجع عن أمر الإعفاء الجائر في حق كل القضاة المعفيين كالتراجع على المرسوم عدد 35 وفتح باب الحوار لإيجاد السبل الكفيلة بحلحلة هذه الأزمة الخطيرة على القضاء والمؤسسات القضائية.

وحملت الجمعية أيضا، السلطة التنفيذية المسؤولية الكاملة عمّا قد يلحق بالقضاة المضربين عن الطعام من تعكّرات بعد وصول وضعهم الصحي إلى المرحلة المنذرة باقتراب الخطر الوشيك على حياتهم.

  

{if $pageType eq 1}{literal}