Menu

الخارجية تتابع بانشغال التطورات العسكرية بين السودان و أثيوبيا


سكوب أنفو-تونس

ذكرت وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، أن تونس "تتابع بانشغال عميق" التصعيد العسكري الخطير في المنطقة الحدودية بين السودان وأثيوبيا، والذي قالت انه أسفر عن سقوط عدد من الضحايا.

ودعت تونس، مساء اليوم الأربعاء، في بيان، "إلى التهدئة وضبط النفس و انتهاج الحوار سبيلا لتسوية الخلافات الحدودية بين البلدين" بالطرق السلمية وفقا للقانون الدولي، وفي إطار الآليات المعتمدة داخل الاتحاد الأفريقي، بما يسهم في تجنيب المنطقة ويلات الاقتتال والانقسام ويعزز دعائم الأمن والاستقرار بها.

وكانت الخارجية الأثيوبية قد نفت قبل يومين اتهام السودان لجيشها بخطف وإعدام سبعة جنود سودانيين ومدني واحد، وقالت إن ميليشيا محلية هي التي "فعلت ذلك".

من جهتها قالت وزارة الخارجية السودانية أول أمس الاثنين إن الرجال الثمانية تم اختطافهم من داخل الأراضي السودانية في 22 جوان الجاري واقتيادهم إلى داخل الأراضي الإثيوبية وقتلهم. 

{if $pageType eq 1}{literal}