Menu

التيار الشعبي يطالب الحكومة بالرحيل وكشف حقيقة الاغتيالات السياسية


 سكوب انفو-تونس 

 

طالب التيار  الشعبي  بضرورة التسريع برحيل الحكومة الحالية لإنقاذ سيادة البلاد واستقلالها ووقف سياسة الهيمنة والتبعيّة.

وافاد الحزب  ان  دماء الشهيدين محمد البراهمي و شكري بلعيد وكل شهداء تونس من أمنيين وعسكريين ومدنيين لا يمكن أن تكون موضوع تسويات سياسية مطالبا بكشف الحقيقة كأولوية من أولويات الحزب والجبهة الشعبية وكل أحرار تونس، رغم تواطئ الائتلاف الرجعي ومحاولته طمس الحقيقة.

وقال الحزب  ان الذكرى الخامسة لاستشهاد البراهمي جاءت في ظل ظروف سياسية لا تختلف عن تلك التي شابت فترة اغتياله إذ تفاقمت الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية وتعمّقت بسبب صراعات الأجنحة داخل الائتلاف الحاكم وباتت سيادة البلاد واستقلالها في خطر كبير.

{if $pageType eq 1}{literal}