Menu

فتحي الجراي: التعذيب متواصل في تونس حتّى بعد 25 جويلية ..


 

سكوب أنفو- تونس

أفاد  رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، فتحي الجراي، بأن التعذيب متواصل بعد 25 جويلية، بالنسق ذاته،

وأضاف قوله " ذلك يعود لأنّ هذه الممارسة شائعة بالرغم من توفر الضمانات الأساسية في القانون، لكنها لا تحترم في الغالب، مشيرا إلى أن، قوات ألامن الوطني لا زالت تحتاج إلى تكوين وإلى ثقافة جديدة تقوم على أمن جمهوري وحقوقي يحترم حقوق الانسان ويشرف على إنفاذ القانون دون أي شكل من أشكال سوء المعاملة والتعذيب، على حدّ تعبيره .

ولفت المتحدّث ، في تصريح لوات ، أمس الاحد ، إلى أن معظم الانتهاكات تقع في الساعات الأولى من الإيقافات، وهذا دليل على أنه هناك أساليب عنيفة لانتزاع الاعترافات، أو حتى الإكراه عليها، وهو أمر مناف للقانون وللمبادئ الحقوقية، وحتى لأخلاقيات المهنة، لأن رجل الأمن من المفروض أن يكون ملاذا، كما أن العنف هو من الأساليب القديمة التي أثبتت مفعولها العكسي، وفق قوله .

وأقرّ بأنه و بالرغم من توفر كل الضمانات القانونية لحماية المساجين والموقوفين، ومصادقة تونس على جل الاتفاقيات المتعلقة بمناهضة التعذيب، فإن هذه الآفة مازالت موجودة في تونس كممارسة تبعث على الانشغال، وإن سجلت تراجعا نسبيا خلال السنوات العشر الماضية.

 

{if $pageType eq 1}{literal}