Menu

بلحاج: البنك الدولي يدعم القطاع الخاص في تونس ودور الدولة يجب أن يكون تأطيريا فقط


سكوب أنفو-تونس

أكد نائب رئيس البنك الدولي المكلّف بمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط فريد بلحاج، أنّ البنك الدولي سيواصل دعم تونس والتفاعل إيجابيا لتنمية الاقتصاد التونسي، وجلب استثمارات رؤوس الأموال والقطاع الخاص.

وقال بلحاج، خلال حضوره بإذاعة إكسبراس اليوم الجمعة، إنّ البنك يحاول دعم القطاع الخاص في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط بشكل عام، وبصفة خاصة في تونس، مبرزا أنّ دور الدولة والقطاع العام في الاقتصاد ثقيل أكثر من اللازم في كل المنطقة العربية، مبيّنا أن الدولة يجب أن يكون لها دور تأطيري وتعطي كل الامكانات لدفع المبادرة الخاصة، على حد تعبيره.

وأوضح المسؤول بالبنك الدولي، أنّ دور الدولة مهما في مجالات الأمن والصحة والتعليم، مشدّدا في الوقت نفسه على أهمية دور القطاع الخاص أيضا في توفير مواطن الشغل وضخّ الأموال، شرط منحه كل الامكانيات للإبداع واعتماد تمشي جديد بين القطاع الخاص والدولة والسوق، على حد قوله.

ودعا بلحاج، إلى ضرورة دعم خارطة الطريق التي أعلنتها الحكومة، لافتا إلى أنّ "التشخيص هو أول طريق لحل المشكل، ثم توفّر رأس مال على ذمة الاقتصاد الوطني وهو ما يستدعي توفير مناخ جاذب للاستثمار، حتى تتوفر التنافسية المطلوبة ويمكن دفع المستثمرين الشباب خاصة منهم القادرين على جلب حلول جديدة." 

{if $pageType eq 1}{literal}