Menu

المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي: انضمام أوكرانيا للاتحاد قد يستغرق سنوات


سكوب أنفو- وكالات

قال المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي لمنطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، "لويس ميغيل بوينو"، إنّ "القرار النهائي بشأن ملف عضوية أوكرانيا في يد مجلس الاتحاد الأوروبي، حيث يكون قرار الموافقة أو الرفض من خلال الدول الأعضاء، والتي ستقرر ذلك بالإجماع".

وأكّد المتحدث، في تصريح لعربي 21،  أنّ "عملية الانضمام ودراستها بدأت بعد أن تلقى الاتحاد الطلب الأوكراني، وبعد تحليل من قبل المفوضية الأوروبية، أصدرت المفوضية توصية إيجابية إلى الاتحاد الأوروبي بشأن أوكرانيا وانضمامها للاتحاد".

وأوضح بوينو أنّ "هذا الملف الآن بيد مجلس الاتحاد الأوروبي، أي القادة الأوروبيين، حيث سيكون هناك اجتماع لهم قبل نهاية شهر جويلية، وسيبحثون ضمن جدول أعمالهم في القمة الأوروبية ملف طلب انضمام أوكرانيا".

وسبق للاتحاد الأوروبي أن أكّد دعمه لترشح أوكرانيا وجارتها مولدافيا للانضمام إلى الاتحاد، والذي ستصل حدوده في حال الموافقة على طلب الانضمام إلى حدود روسيا التي تشن حربا شاملة على كييف.

وفيما يتعلق بالنتائج المحتملة لانضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي على الحرب الجارية بين موسكو وكييف، قال بوينو: "بالتأكيد عملية مفاوضات الانضمام سوف تستغرق وقتا طويلا، فنحن نتحدث في الوقت الحالي عن منح أوكرانيا وصف مرشح رسمي للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، والذي من المرجح أن يتم رسميا في القمة الأوروبية المقبلة".

وأوضح أنه "بعد اعتماد ترشيح أوكرانيا رسميا، ستنطلق مفاوضات رسمية بين الاتحاد وأوكرانيا، ومن المقدر والمقرر أن تستمر هذه المفاوضات لسنوات، نظرا للعدد الكبير من البنود، والتي يبلغ عددها 35 بندا". 

{if $pageType eq 1}{literal}