Menu

لافروف يصل إيران لبحث الاتفاق النووي والتعاون


 

 

سكوب أنفو- وكالات

 ذكر التلفزيون الرسمي الإيراني،  أن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف وصل إلى إيران ،الأربعاء، وسط تعثر المفاوضات بين القوى العالمية وطهران لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

ونشرت وزارة الخارجية الروسية مقطعا من تصريحات لافروف في بداية اجتماعه مع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ، قال فيه إن موسكو تتكيف مع ما وصفه بالسياسات العدوانية للغرب. 

وأضاف لافروف "في جميع البلدان التي تعاني من التأثير السلبي للنهج الأناني الذي تنتهجه الولايات المتحدة والدول التي تدور في فلكها، تبرز حاجة موضوعية لإعادة تشكيل علاقاتها الاقتصادية حتى تستطيع تفادي الاعتماد على أهواء وتقلبات شركائنا الغربيين".

وقالت موسكو الشهر الماضي إن روسيا وإيران، الخاضعتان لعقوبات غربية ولديهما بعض أكبر احتياطيات النفط والغاز في العالم، بحثتا مبادلة إمدادات النفط والغاز وكذلك إنشاء مركز لوجستي.

وذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية أنه "سيتم خلال زيارة لافروف مناقشة الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 وتعزيز التعاون الثنائي والتعاون في مجال الطاقة، فضلا عن قضايا دولية وإقليمية".

وعرض التلفزيون الرسمي الإيراني لقطات من اجتماع لافروف مع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، وهو من غلاة المحافظين، لكنه لم يذكر تفاصيل.

وتوقفت المحادثات غير المباشرة بين طهران وإدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لإحياء الاتفاق منذ مارس آذار، ويرجع ذلك بالأساس إلى إصرار طهران على رفع اسم الحرس الثوري الإيراني من قائمة أمريكية للمنظمات الإرهابية.

وذكرت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء أن لافروف سيلتقي مع نظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان غدا الخميس.

رويترز

 

{if $pageType eq 1}{literal}