Menu

الزكراوي: النسخة المسربة من مشروع الدستور هي فقط أفكار عامّة و نصوص كتبت بلغة ركيكة


سكوب أنفو-تونس

انتقد أستاذ القانون الصغير الزكراوي، النسخة المسربة من مشروع الدستور الجديد الذي سيعرض على الاستفتاء.

واعتبر الزكراوي، في تصريح لإذاعة اكسبراس اليوم الجمعة 17 جوان 2022، أن من كتب هذه النصوص التي وردت في مشروع الدستور غير متمكن من آليات صياغة القوانين "هي فقط بعض الأفكار العامة والنصوص كتبت بلغة ركيكة وفيها نوع من الإنشاء".

  كما أضاف أستاذ القانون أن مسألة دسترة الاقتصاد ليست أولوية "الدستور متحرك و متغير لكن الدستور جامد  يوفر الاستقرار ل 30 او 40 سنة يمكن التنصيص على المبادئ العامة و الحقوق الحريات لكن أن نقوم بدسترة الاقتصاد التضامني و المنوال التنموي فهذا غير مقبول ".

وأفاد أيضا بأن النسخة المسربة من مشروع الدستور فيها شحنة ايديولوجية و تحيل إلى البناء القاعدي الذي يريد رئيس الجمهورية قيس سعيد تطبيقه، و المطلوب من الدستور هو تقنين المبادئ الكبرى وفق تعبيره.

 و تابع في ذات السياق، "هذه النسخة من المشروع أدخلت التونسيين في جدل عقيم، هل سيغير الدستور واقع التونسيين؟ هذه المرحلة ليست مرحلة تدخل الدولة".

و يشار إلى أنّ جريدة المغرب، نشرت أوّل أمس الاربعاء 15 جوان 2022، نسخة أولية لمشروع دستور الجمهورية الجديدة الذي قد يتكون من 27 أو 28 فصلا. نسخة تبرز بوضوح توجه رئيس الجمهورية قيس سعيد في مشروعه السياسي القاعدي الى تكريس سلطة أكبر لرئيس الدولة وينص على الهيئات الحكمية مقابل تغييب مبدأ الفصل بين السلط ودور رئيس الحكومة كسلطة تنفيذية، مستغنيا عن الفصل الاول من دستور 2014 المتعلق بدين و هوية الدولة.

  

{if $pageType eq 1}{literal}