Menu

لاحقة: الاتحاد سيحدّد تاريخ الإضراب في الوظيفة العمومية مع امكانية تنفيذ إضراب عام شامل


سكوب أنفو-تونس

صرّح الأستاذ الجامعي المختص في الاقتصاد والخبير لدى قسم الدراسات التابع للاتحاد العام التونسي للشغل عبد الرحمان لاحقة، بأنّ المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد سيحدّد تاريخ الإضراب العام في الوظيفة العمومية، مع امكانية تنفيذ إضراب عام يشمل القطاع العام والوظيفة العمومية.

وقال لاحقة، خلال حضوره بإذاعة إكسبراس أف أم، اليوم الخميس، إنّه يتم اللجوء إلى الإضراب عند توقّف الحوار وعدم احترام الاتفاقيات المبرمة أو توقّف المفاوضات بهدف دفعها، بحسب تصريحه.

ولفت المتحدّث، إلى أنّ الحكومة بصفة عدائية صاغت المنشور عدد 20 لعدم التفاوض مع اتحاد الشغل، مبرزا أنّ إصلاح المؤسسات العمومية من بين أهم مطالب الاتحاد، وكلّ تأخير في الإصلاح يزيد من تعقيد أزماتها، على حد تعبيره.

وشدّد الخبير الاقتصادي، على أنّ الاتحاد جاهز لإصلاح المؤسسات وله برامج إصلاح واضحة، مؤكدا أنّ الحكومات المتعاقبة لم تكن لها نية للإصلاح وأكثر حكومة لا تنوي الإصلاح هي الحكومة الحالية، وفق قوله.

وأشار لاحقة، إلى أنّ تصريحات الحكومة المتعلقة بتشريك اتحاد الشغل في البرنامج الوطني الإصلاحي مغالطة، مؤكّدا أنّ الحكومة يجب عليها أن تعمل على أربعة محاور وهي ترشيد المصاريف من دعم وكتلة الاجور، وتطوير موارد الدولة، والاستثمار وإعادة دور القطاع المالي بصفة عامة، والعمل على هندسة أفضل للديون، بحسب تقديره.

 

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}