Menu

أنا يقظ: مقاطعة الاستفتاء حقّ ومن واجب الدولة حماية المقاطعين و ليس شنّ حملات شيطنة وتخوين


 

ْسكوب أنفو-تونس

اعتبر ممثّل منظمة "أنا يقظ" مهاب القروي، أنّ الهيئة العليا المستقلّة للانتخابات تحوّلت من هيئة تطبّق القانون إلى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، كما أنّها تحوّلت إلى "شرطة أخلاق"، وفق تعبيره.

وشدّد القروي، في تصريح لإذاعة موزاييك، اليوم الخميس 16 جوان 2022، على أنّ دور هيئة الانتخابات تقنيّ بالأساس، وكان يجب عليها أن تضع نفس المسافة بينها وبين الجميع، كما أنّ المقاطعة حقّ ومن واجب الدولة حماية المقاطعين، بيدا أنّ هناك "شيطنة وتخوين للمقاطعين"، وفق تأكيده.

كما قدّر أنّ الهيئة تُريد التقرّب من رئيس الجمهورية وهو يمكن أن يكون لم يطلب منها ذلك، قائلا: "لا نريد أن يكون استفتاء تحت إشراف هيئة الرئيس".

وتابع: "هناك ترهيب للمواطنين.. الهيئة أصبحت تهدّد بالسجن وبالمجلة الجزائية.. نحن لا نريدها أن تصبح الهيئة سجون وإصلاح".

وأشار إلى أنّ منظّمة "أنا يقظ" لأوّل مرّة منذ تأسيسها لن تراقب انتخابات على اعتبار أنّ مسارها غير ديمقراطي. 

{if $pageType eq 1}{literal}