Menu

المقداد: الأموال المُقدمة من قبل الغرب من خلال مؤتمر بروكسل أموال ترسل للإرهابيين لمواصلة استهداف سوريا


سكوب أنفو- وكالات

قال وزير الخارجية والمغتربين السوري فيصل المقداد، إنّ الغرب المتوحش لم يقل كلمة واحدة في إدانة العدوان الصهيوني الأخير الذي أخرج مطار دمشق الدولي من الخدمة.

وفي كلمة له خلال الاجتماع المشترك للهيئتين التنسيقيتين السورية والروسية الذي يعقد في قصر المؤتمرات بدمشق في إطار أعمال الاجتماع الرابع لمتابعة المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين والمهجرين السوريين، اليوم الخميس، أضاف المقداد إن الأموال المقدمة من قبل الغرب من خلال ما يسمى "مؤتمر بروكسل"، هي أموال ترسل للإرهابيين الذين يواصلون استهداف الشعب السوري والبنى التحتية، مشيرا في نفس الوقت إلى أن ما تسمى "المنطقة الآمنة" التي يسعى إليها أردوغان ما هي إلا هدف من أجل توطين الإرهابيين الذين دربهم، "ونرجو من جميع الدول ألا تدعم أطماعه".

من جهة أخرى، أكّد المقداد أن سورية تواصل العمل على عودة جميع المهجرين واللاجئين إلى مدنهم وقراهم. 

{if $pageType eq 1}{literal}