Menu

لأنه ساند الاضراب العام: الاعتداء بالسيوف على عائلة كاتب عام نقابة وكالة التبغ والوقيد


سكوب أنفو-تونس

تعرّض منزل الكاتب العام للنقابة الأساسية لوكالة التبغ والوقيد حسن الطرهوني، للاقتحام من قبل مجهولين مساء اليوم الأربعاء، بمعتمدية الوردية من ولاية بن عروس.

وأفاد مرافق الكاتب العام لنقابة وكالة التبغ والوقيد في تصريح لسكوب أنفو، اليوم، بأنّ حسن الطرهوني كان المستهدف من قبل المجهولين الذين كانوا حاملين لسيوف، لكنّ غيابه عن المنزل في ذلك الوقت جعلهم يتسببون في أضرار جسدية بليغة لأفراد عائلته، وفق قوله.

وأكّد المتحدّث، أنّ الكاتب العام لا تربطه أي صلة بهذه المجموعة ولا مشاكل أو عداوات لديه معهم وأنّه يجهل هويتهم أصلا، مؤكدا أنّه تم استهدافه بسبب مساندته للإضراب العام الذي دعا إليه اتحاد الشغل يوم غد الخميس، وإصداره لبيان مساندة في الغرض، خاصة وأنّ أطراف حكومية رافضة لشنّ إضراب في وكالة التبغ والوقيد، مبرزا أنّه قد مورست عليه عديد الضغوطات، على حد تصريحه.

وقال ذات المصدر، إنّ عائلة الطرهوني المتضررة كانت قد تقدمت بشكاية لدى أعوان الأمن، وهم متواجدون حاليا بمقر الفرقة العدلية قرب مقر سكناهم، فيما يتحصّن الكاتب العام بأحد الأماكن خوفا من ملاحقته من قبل المجموعة المذكورة لأنّه لايزال تحت طائلة تهديداتهم، خاصة وأنّ الفرق الأمنية لم تتمكن بعد من القبض عليهم بعد أن لاذوا بالفرار، بحسب إفادته.

ولفت المرافق، إلى أنّ الطرهوني تلّقى اتصالات هاتفية من قبل الأمين العام لاتحاد الشغل وعدد من القيادات للاطمئنان على سلامته وسلامة عائلته.

{if $pageType eq 1}{literal}