Menu

محامون لحماية الحقوق والحريات تتضامن مع الصحفي صالح عطيّة وترفض المسّ بحرية الاعلام


سكوب أنفو-تونس

عبّرت مجموعة محامون لحماية الحقوق والحريات، عن تضامنها مع الصحفي صالح عطية دفاعا عن حقه في محاكمة عادلة .

وأكّدت المجموعة، في بيان لها اليوم الاثنين، تمسكها بموقفها الرافض لمحاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية بما يخالف الفصل 110 من دستور 2014، ويخرق مقتضيات المعاهدات والمواثيق الدولية.

كما جدّدت، رفضها المسّ بحرية الاعلام المنصوص عليها بالفصل 31 من دستور 2014، مؤكدة وجوب احترام مقتضيات المرسوم عدد 115 في تتبع ومحاكمة الصحفيين.

واستغربت محامون لحماية الحقوق والحريات، ما وصفته بالتفاعل المتشنج لسلطات 'الانقلاب' مع تصريح صحفي كان يكفي نفي صحّته إن كان فعلا كذلك، مشيرة إلى أنّ ما تعرّض له الصحفي صالح عطية ليس سابقة بل يأتي في سياق ما حصل منذ 25 جويلية من انتهاكات متواترة للحقوق والحريات بما في ذلك حرية الصحافة والإعلام.

واعتبرت المجموعة، أن محاكمات الصحفيين تهدف إلى ترهيبهم وتكميم أفواههم بغاية السيطرة على الإعلام وإسكات كل نفس حر. 

{if $pageType eq 1}{literal}