Menu

ارتفاع عجز الميزان التجاري الغذائي لتونس إلى 1386 مليون دينار


سكوب أنفو-تونس

أعلن المرصد الوطني للفلاحة، في نشريته حول الميزان التجاري الغذائي لتونس، اليوم الاثنين، عن ارتفاع عجز الميزان التجاري الغذائي لتونس، مع موفى شهر ماي 2022، ليصل إلى 4ر1386 مليون دينار مدفوعا أساسا بارتفاع أسعار واردات الحبوب، علما وأن العجز قدر بنحو 3ر688 مليون دينار في الفترة نفسها من 2021.

وأشار المرصد الوطني للفلاحة، إلى أن قيمة صادرات تونس من المواد الغذائية زادت بنسبة 27 بالمائة مع موفى شهر ماي 2022، مقابل ارتفاع المواد الموردة بنسبة قاربت 7ر44 بالمائة.

ولاحظ المرصد، أن عجز الميزان التجاري الغذائي يعود إلى زيادة وتيرة توريد الحبوب بنسبة قاربت 8ر41 بالمائة والسكر بنسبة 7ر233 بالمائة والزيت النباتي بنسبة 9ر78 بالمائة وذلك بالرغم من ارتفاع صادرات زيت الزيتون بنسبة 3ر34 بالمائة.

وسجّل مرصد الفلاحة، تحسن صاف لمتوسط سعر زيت الزيتون ليبلغ 40ر10 دينار لكل كيلوغرام مما شكل زيادة بنسبة 7ر29 بالمائة مقارنة بالعام الماضي.

وسجلت أسعار توريد القمح ارتفاعا بنسبة 9ر91 بالمائة مقارنة بالعام الماضي في حين سجلت أسعار توريد القمح اللين والشعير والذرة زيادات تراوحت بين 38 و56 بالمائة وذلك بفعل انعكسات الحرب الروسية الأوكرانية.

وحققت تونس ايرادات ناهزت 3ر1140 مليون دينار من تصدير زيت الزيتون إلى جانب 205 مليون دينار من تصدير منتوجات الصيد البحري و5ر398 مليون دينار من تصدير التمور و130 مليون دينار من تصدير الطماطم.

ويلغت قيمة واردات الحبوب زهاء 2205 مليون دينار توزعت أساسا على 6ر745 مليون دينار مخصصة للقمح الصلب و5ر740 مليون دينار للقمح اللين و5ر358 مليون دينار للذرة.

وخصصت تونس زهاء 8ر454 مليون دينار لتوريد الزيوت النباتية و5ر172 مليون دينار لتوريد السكر و7ر8 مليون دينار لتوريد اللحوم و3ر9 مليون دينار لتوريد مادة البطاطا. 

{if $pageType eq 1}{literal}