Menu

وليامز تطالب أطراف الأزمة الليبية بحسم خلافاتهم خلال أسبوع


سكوب أنفو- وكالات

طالبت المستشارة الأممية بليبيا ستيفاني وليامز، أطراف الأزمة الليبية بـ"إتمام إطار دستوري كامل خلال الأسبوع الجاري، يقود إلى عملية انتخابية".

وخلال افتتاحها لجلسات الجولة الثالثة والأخيرة من مباحثات لجنة المسار الدستوري الليبي المكوّنة من مجلسي النواب والدولة الليبيين، في العاصمة المصرية، لوضع قاعدة دستورية تقود البلاد لانتخابات في أقرب وقت، أمس الأحد، قالت وليامز، إن "هذه الجولة الأخيرة تأتي في منعطف حرج تشهده ليبيا، بعد مرور سنوات من الانقسام والفوضى والاستقطاب أَرهقَت الليبيين".

وأضافت المستشارة الأممية بالقول إنّه "ينبغي أن يَنتج عن هذه الجولة إطار دستوري متين يمَكِّن من تنظيم هذه الانتخابات"

وتابعت المتحدثة أنّه  "هناك مواد جوهرية لم يشملها التوافق بعد، وفي هذه الجولة لا تزال أمامكم أمور مهمة بحاجة إلى حلول".

وتناقش جلسات الجولة الأخيرة نحو 30 في المائة من النقاط الخلافية حول القاعدة الدستورية المُفضية للانتخابات، بعد أن تمكن المجتمعون قبل أسبوعين من حسم نحو 70 في المئة من تلك القاعدة خلال الجولة الثانية التي جرت سابقا في القاهرة.

وفي سياق آخر، حذرت وليامز من عرقلة المشاورات الجارية، وقالت: "رسالتي واضحة للذين يرغبون في تعطيل هذه العملية السياسية الدقيقة باستخدام القوة".

 

{if $pageType eq 1}{literal}