Menu

المباركي: "الإرهابي له حقّ الدّفاع عن نفسه بينما القاضي محروم من ذلك ومن حقّ الطعن"


سكوب أنفو-تونس

أكّدت رئيسة اتّحاد القضاة الإداريين، رفقة المباركي، توّقعهم استهداف القضاة لكن ليس بهاته الكيفية، معتبرة أنّ مرسوم إعفاء القضاة مجزرة حقيقية.

واعتبرت المباركي، في كلمة لها خلال ندوة صحفية نظمتها تنسيقية الهياكل القضائية اليوم الخميس، أنّ القاضي أصبح مدان قبل إثبات براءته، قائلة، " حتّى الإرهابي لديه ضمانات المحاكمة العادلة وحق الدفاع عن نفسه بينما القاضي لا يمكنه الدّفاع عن نفسه أو الطعن في القرار الصادر ضدّه".

وأفادت المتحدّثة، بأنّه لا حلّ لديهم الآن غير تعليق العمل بالمحاكم، لاستحالة مواصلة العمل في مثل هذه الظروف، مؤكدة أنّه تمّ القضاء على القضاء، بحسب تعبيرها.

وأكّدت القاضية، أنّ الإضراب كان نجاحا بنسبة كبيرة، منوهة بالتضامن بين القضاة، على غرار القضاة الإداريين المستهدفين أيضا من السلطة التنفيذية بالنظر لدورهم في البت في المراسيم والأوامر والقرارات، وفق قولها. 

{if $pageType eq 1}{literal}