Menu

الحمامي: إتمام مسار 25 جويلية هو أقصر طريق للعودة للديمقراطية


سكوب أنفو-تونس

اعتبر عماد الحمامي الوزير الأسبق والقيادي السابق في حركة النهضة، أن المسار الحالي لرئاسة الجمهورية مسار ناجع، وهو أقصر طريق للعودة إلى ديمقراطية طبيعية والالتزام به يصب في مصلحة تونس، وفق تعبيره.

وأضاف الحمامي، لدى حضوره بإذاعة موزاييك، اليوم الثلاثاء، ''هناك مسؤولية وأحيي قيس سعيد على ذلك، وأعتبر أن إتمام مسار 25 جويلية هو أقصر طريق للعودة للديمقراطية، فكل الحركات الإصلاحية تجد معارضة، وقوى وطنية وغالبية الشعب مع الرئيس، كما أن مسار قيس سعيد هو في مصلحة تونس، وأنا مقتنع بذلك".

كما أكّد ضرورة انخراط التونسيين والتحول يوم 25 جويلية للمشاركة في الاستفتاء، قائلا ''مهم أن ينخرط التونسيون في الاستفتاء لإضفاء مشروعية، لكن شرعية قيس سعيد موجودة سلفا ونسبة المشاركة لن تمس من شرعية الاستفتاء، ولو شارك مليون تونسي في الاستفتاء فهذا يكفي في رأيي لأن التاريخ يذهب إلى الأمام".

ولفت عماد الحمامي بالمناسبة إلى أنه كان من مساندي قيس سعيد منذ الانتخابات الرئاسية، وإلى أن معارضته لراشد الغنوشي لم تبدأ في 25 جويلية بل قبل هذا التاريخ". 

{if $pageType eq 1}{literal}