Menu

وزير الخارجية القطري: اتصالاتنا مع طهران ليست بديلا عن محادثات فيينا ونسعى لإيجاد أرضية مشتركة


 

سكوب أنفو- وكالات

 قال الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري إن الدوحة تتحدث مع طهران وواشنطن من أجل التوصل إلى أرضية مشتركة للعودة إلى مفاوضات فيينا. 

وأكد وزير الخارجية القطري، لقناة الجزيرة، مساء الاثنين، أن مباحثاته في واشنطن مع نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن، تناولت عددا من القضايا الإقليمية والعالمية، من بينها إيران وأفغانستان، إضافة إلى القضية الفلسطينية وأزمتي الغذاء والطاقة في العالم. 

وأوضح الوزير القطري،  أن محادثات فيينا لم تسقط، وأن اتصالات قطر مع إيران ليست بديلا عنها وإنما هي عامل مساعد، مشيرا إلى أنه ناقش مع بلينكن مفاوضات النووي الإيراني وأفق التوصل لاتفاق. 

وأكد أن الدوحة تريد عودة الأطراف للاتفاق النووي لأنه يشكل ركيزة أساسية للأمن والسلم في المنطقة، منبّها إلى أن الاتفاق النووي سيفتح آفاقا لتعاون وحوار إقليمي أوسع مع إيران

{if $pageType eq 1}{literal}