Menu

سمير ديلو للمسدّي : ' من أنتم ومن سلّمكم ملفات 57 قاضيا '


 

 

سكوب أنفو- تونس

ردّ المحامي والسياسي وعضو حراك "توانسة من أجل الديمقراطية"، في تدوينة نشرها على صفحته بفايسبوك، الاثنين، على النائب السابق فاطمة المسدّي ، بخصوص الندوة الصحفية التيّ نظمها القضاة أمس الاول السبت من أجل انارة الرأي العام عن قرار العزل واقرار الاضراب العام بكل المحاكم لمدّة أسبوع  قائلا " نتحدى من تسانده أن يجد حرفا لا ملفا يٌدين من يسئ لمقاماتهم مجرد حديث أمثالها عنهم ..من أنتم ومن سلمكم ملفات 57 قاضيا ".

وكانت المسدّي قد نشرت تدوينة لها مساء الاحد كتبت فيها " " لاخلينا نكونوا واضحين إذا تواصل تصعيد القضاة سنقوم بندوة صحافية لكشف ملفات القضاة المعزولين فردا فردا وكلّ من يساند الفاسدين هو فاسد وليتحمّل مسؤوليته ..كل الدعم لرئيس الجمهورية ".

وكان المجلس الوطني لجمعية القضاة، قد اعتبر المرسوم عدد 516 المتعلّق بإعفاء القضاة، ' مذبحة قضائية'،  هدفها تصفية عدد من قضاة السلسلة الجزائية بالمحاكم الذين تمسكوا بالإجراءات القانونية السليمة وبحسن تطبيق القانون، ولم يخضعوا للضغوطات والتعليمات المباشرة لرئيس الجمهورية والتي تستهدف مباشرة قضايا منشورة لديهم او لتعليماته المسداة لوزيرة العدل من خلال تفعيل الفصل 23 من مجلة الاجراءات الجزائية، ويعبّرون عن تضامنهم المطلق معهم.

كما دعا القضاة إلى عدم الترشح للهيئات الفرعية للانتخابات وعدم الترشح للمناصب القضائية المشمولة بقرارات العزل، مع تنفيذ اعتصام مفتوح في كل مقرات الهياكل.

من جانبها ، دعت  جمعية القضاة، الوكلاء العامين لدى محاكم الاستئناف ووكلاء الجمهورية إلى عدم الالتزام بالتعليمات غير القانونية الموجهة إليهم من وزيرة العدل المستندة إلى أحكام الفصل 23 من مجلة الإجراءات الجزائيّة، بوصفه فصلا غير دستوري ومدخلا للانحراف القانوني وللهيمنة على مسار التتبعات الجزائية وللتوظيف السياسي للقضاء

{if $pageType eq 1}{literal}