Menu

سامي الطريقي: ' ما يحدث الآن ليس في صالح لا رئاسة الجمهورية ولا مؤسسة الدولة ولا الفرقاء السياسيين'


 

سكوب أنفو- تونس

دعا  القيادي في حركة النهضة سامي الطريقي  رئاسة الجمهورية، إلى النظر  بعين عميقة الى ما تشهده البلاد من حالة تململ وحالة احتقان سياسي غير مسبوقة لإنقاذها من ما يمكن أن يقع على .

وأشار الطريقي ، في تصريح للديوان ، السبت، الى أن هناك أزمة ثقة في البلاد، مشددا على أن ما يقع حاليا ليس في صالح لا رئاسة الجمهورية ولا مؤسسة الدولة ولا في صالح الفرقاء السياسيين، على حدّ قوله ، مؤكدا أن حركة أنّ حركة النهضة  تدعم كل التحركات المنادية بإسقاط الاستفتاء على حد قوله.  

 

وكانت حركة النهضة قد  استنكرت بشدة عزل الرئيس سعيّد 57 قاضيا بأمر رئاسي واصفة الخطوة بـ "سياسة التشويه والترهيب الممنهج" للقضاة.

ورأت  في بيان  سابق لها ، الخطوة محاولة من الرئيس لوضع اليد على القضاء، وإنهاء استقلالية السلطة القضائية، وتوظيف ذلك لضرب المعارضين، والتضييق على الحريات، وتركيز منظومة الحكم الفردي.

                                                                          

{if $pageType eq 1}{literal}