Menu

الخميري: قرار تحجير السفر على الغنوشي سياسي ...و هيئة الدفاع تعمل تحت الطلب


سكوب أنفو- تونس

أكّد القيادي بحركة النهضة، عماد الخميري، أنّ قرار تحجير السفر على رئيس حركة النهضة قرار سياسي غايته تلهية الرأي العام على فشل الانقلاب وسلطة الانقلاب وشقوق الانقلاب، وفق قوله.

وخلال ندوة صحفية للحركة، اليوم الأربعاء 1 جوان 2022، تابع الخميري، أنّ القرار جاء أيضا لتحويل الأنظار عن العجز والعزلة التي تعيشها تونس خاصة بعد صدور تقرير لجنة البندقية الذي أشار بوضوح أنّ كل الإجراءات والمراسيم التي جاءت بعد 25 جويلية لا تستند إلى مرجعية دستورية ولا مرجعية قانونية.

و قال القيادي بحركة النهضة، إنّ هناك التقاء موضوعي بين منظومة الانقلاب و هيئة الدفاع عن الشهيدين، واصفا إياها بالهيئة الموسيمة التي تستفيق من سباتها إلا عند الطلب مذكرا بالندوة الصحفية للهيئة ووقفاتها الاحتجاجية أمام المجلس الأعلى للقضاء  و وقفاتها أمام منزل راشد الغنوشي في فيفري الماضي قُبيل اعتزام رئيس الدولة حلّه، وفق تعبيره.

و أضاف الخميري، أنّ الهيئة تاجرت بدماء الشهدين شكري بلعيد و محمد البراهمي، مؤكدّا في السياق ذاته أنّ الحركة تطالب بكشف الحقيقة كاملة في ملف الاغتيالات السياسية دون المتاجرة بدماء الشهداء لخوض المعارك السياسية، وفق قوله. 

{if $pageType eq 1}{literal}