Menu

بودربالة: دستور 2014 لم يضمن الاستقرار السياسي وأدّى بتونس إلى أزمة خانقة


سكوب أنفو-تونس

أفاد عميد المحامين ورئيس اللجنة الاستشارية للشؤون الاقتصادية والاجتماعية إبراهيم بودربالة، أنّ رئيس الجمهورية مع النظام الرئاسي لتحقيق الموازنة بين السلطة التنفيذية والتشريعية.

واعتبر بودربالة، خلال حضوره بإذاعة موزاييك أف أم اليوم الاثنين، أنّ النظام الرئاسي والبرلماني المعدل الذي تمّ إقراره في دستور سنة 2014 هو من أدّى بالبلاد إلى أزمة حادة وخانقة، بحسب تعبيره.

وقال رئيس اللجنة الاستشارية، "الجميع على يقين بأن هذا الدستور لم يأتي بالحل المنشود لضمان الاستقرار السياسي، وحتى الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي كان يطالب بتعديلات في الدستور".

وفي سياق أخر، أكّد بودربالة، أنّ اللجنة الاستشارية التي يرأسها لا تملك ورقة عن البناء القاعدي بتانا، لافتا إلى أنّ هذه المسألة لم تدرج في الحسبان ولم تطرح على اللجنة مطلقا، وفق قوله.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}