Menu

رشيدة النيفر : سعيّد سيستقيل في حال صوّت التونسيون بالرفض على الدستور الجديد


 

سكوب أنفو- تونس

أفادت  المستشارة الإعلامية السابقة لرئيس الجمهورية رشيدة النيفر، أنّ  الرئيس سعيد  سيستقيل إذا صوّت التونسيون بالرفض على الدستور الجديد يوم 25 جويلية القادم.

                                                                                                           

ولفتت النيفر، خلال حضورها ببرنامج "رونديفو9"، على قناة التاسعة، مساء الجمعة، إلى  أن الرئيس سيتحمل مسؤولياته السياسية ويستقيل ، مبينة  أن أكبر تحدّ يخوضه قيس سعيد هو أن يضع مصداقيته في الميزان وكان بإمكانه أن يبقى في قصر قرطاج وينتظر الانتخابات القادمة إلا أنه  يرى أنه لا بد أن نمرّ لدولة القانون والمؤسسات، على حدّ قولها

{if $pageType eq 1}{literal}