Menu

والي بن عروس يتّهم نوّابا بالبرلمان المنحل بالتحريض على العنف الذي حصل في مباراة كرة اليد


سكوب أنفو-تونس

اتّهم والي بن عروس عزالدين شلبي، أطراف سياسية بالوقوف خلف أحداث العنف والشغب التي جدّت أمس في نهائي كأس تونس لكرة اليد بقاعة مغطاة برادس.

وقال شلبي، في تصريح لإذاعة الديوان اليوم الخميس، "شاهدت بعيني نوّاب بالبرلمان المنحل يحرّضون على العنف داخل القاعة ويغذون الفتنة بين الجماهير البريئة التي قدمت لمشاهدة المباراة فقط، ويرددون هتافات تحمل عنفا ومنافية للأخلاق وتحرّض على التباغض والتقاتل".

وأكّد والي بن عروس، أنّ الحاضرين بالقاعة شاهدوا أيضا هذه الأطراف السياسية وتعرّفوا عليها، على حد قوله. 

{if $pageType eq 1}{literal}