Menu

المخابرات الأمريكية: الحرب في أوكرانيا وصلت إلى طريق مسدود


سكوب أنفو-وكالات

قال مسؤولان رفيعا المستوى بأجهزة المخابرات الأمريكية اليوم الثلاثاء، إن الحرب الروسية المستمرة منذ ثلاثة أشهر في أوكرانيا "وصلت نوعا ما إلى طريق مسدود"، ويبدو أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتأهب لصراع طويل الأمد.

وأرسلت روسيا التي تصف الغزو "عملية عسكرية خاصة" مزيدا من القوات إلى أوكرانيا لشن هجوم ضخم الشهر الماضي في الجزء الشرقي من البلاد لكنها تحقق مكاسب بطيئة.

وصدت المقاومة الأوكرانية القوية الهجوم الروسي على كييف في مارس .

وقال اللفتنانت جنرال سكوت بيرير مدير وكالة المخابرات الدفاعية أمام لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي "الروس لا ينتصرون والأوكرانيون لا ينتصرون... وصلت (الحرب) نوعا ما إلى طريق مسدود".

وأضاف أنه حتى الآن قُتل ما بين ثمانية إلى عشرة جنرالات روس في الحرب الدامية.

وفي الجلسة ذاتها، قالت أفريل هينز مديرة المخابرات الوطنية الأمريكية اليوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة تعتقد أن النصر الروسي في دونباس بشرق أوكرانيا ربما لا ينهي الحرب.

وقالت "بحسب تقديرنا، يتأهب الرئيس بوتين لصراع طويل الأمد في أوكرانيا لا يزال ينوي خلاله تحقيق أهداف تتجاوز دونباس".

وأضافت أن بوتين يعوّل على ضعف عزيمة الغرب بمرور الوقت ومع استمرار الصراع، مشيرة إلى أن القلق يدور حول كيفية تطور الصراع خلال الأشهر المقبلة.

وقالت "في ظل حقيقة أن بوتين يواجه عدم تناسب طموحاته مع القدرات العسكرية التقليدية الحالية لروسيا... هذا يعني أن الأشهر القليلة المقبلة ربما تدفعنا للتحرك على مسار أكثر صعوبة فيما يتعلق بما يمكن التنبؤ به، وربما تشهد تصعيدا".

وردا على سؤال حول احتمال استخدام بوتين لأسلحة نووية تكتيكية، قال بيرير "في الوقت الحالي، لا نرى ذلك".

وكانت هينز قد قالت إن أجهزة المخابرات تعتقد أن بوتين لن يأذن باستخدام الأسلحة النووية إلا إذا أدرك وجود تهديد وجودي للدولة الروسية. 

{if $pageType eq 1}{literal}