Menu

موسي: هيئة الانتخابات أصبحت في يدّ سعيّد وسنقاضيه لتدليسه وتزويره ارادة الشعب


 

سكوب أنفو- تونس

قالت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ عبير موسي، تعقيبا على صدور الامر الرئاسي بتعيين هيئة الانتخابات ، إنّ تونس دخلت اكثر فأكثر في هيئة مخترقة .

وأضافت موسي،  بأن فاروق بوعسكر الذّي عين رئيسا  للهيئة شخص منبطح للرئيس سعيد وسيطبق مشروعه .

وأوضحت موسي، في حوارها مع "ميدي ماغ"، على رايو "ام اف ام"، الثلاثاء، أن سعيّد عيّن شخصا اكثر طاعة من بوفون وهو فاروق بوعسكر، مشيرة إلى أنّ الحزب الدستوري سيطعن في قرار صدور امر تسميات هيئة الانتخابات الجديدة .

وبيّنت عبير موسي، أنّ سعيد اختار 'المطبلين' وجوقته في هيئة الانتخابات وبعض القضاة تحت امرأة المجلس الاعلى للقضاء المؤقت الذين هم تحت امرة الرئيس سعيّد ، على حدّ قولها.

واعتبرت موسي أن مسار الانتخابات وٌضع بتعيين مثل هذه الهيئة تحت يد الرئيس سعيّد، قائلة "من العار ان الهيئة تمّ تسميتها بأمر مبني على مرسوم غير دستوري ومخالف للفصل  70  والمعايير الدولية ، و أعضائها سيؤدون يمين كاذبة "

وأشارت موسي إلى أن القضاء الاداري  اليوم في يد سعيّد اليوم الذّي وضع  هيئة الانتخابات تحت سلطته إلى جانب  القضاء الاداري وبالتالي الاستيلاء على الحكم بطريقة غير شرعية وبالتدليس والتزوير، داعية القوى الحية إلى مقاومة الاستيلاء على السلطة و'اضطهاد الشعب' .

 

{if $pageType eq 1}{literal}