Menu

بدعوة من أمريكا والمغرب: اجتماع للتحالف الدولي ضد داعش في مراكش


سكوب أنفو- وكالات

تحتضن مدينة مراكش المغربية، يوم غد الأربعاء، اجتماعا للتحالف الدولي ضد "داعش" الارهابي، الذي يأتي في ظل التحولات التي تشهدها أساليب واستراتيجيات هذا التنظيم الإرهابي، خاصة في إفريقيا.

وينعقد هذا الاجتماع بدعوة مشتركة بين وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة وكاتب الدولة الأمريكي، أنتوني بلينكن.

وسيشهد هذا الحدث الدولي الهام حضور ممثلي أزيد من 80 دولة ومنظمة دولية، سيبحثون خلاله سبل مواجهة التهديدات التي تطرحها إعادة تموقع التنظيم بالقارة السمراء.

من المتوقع أن يتيح هذا الاجتماع الفرصة لتسليط الضوء على التحديات الأمنية التي تواجهها القارة، خاصة في ظل التوترات والنزاعات العرقية التي تشهدها بعض مناطق القارة، وخاصة منطقة الساحل، وهو ما يمكن استغلاله من قبل تنظيم داعش لجعل هذه المناطق منطلقا جديدا للعمليات الإرهابية ونشر الفكر المتطرف.

 قد أعلن المغرب، أن التحالف الدولي ضد "داعش" سيركّز على مواجهة التنظيم الإرهابي في قارة إفريقيا.

وقد اعتبرت وزارة الخارجية المغربية في بيان لها يوم أمس الاثنين، أنّ هذا الاجتماع يُشكّل مرحلة أخرى ضمن مواصلة الانخراط والتنسيق الدولي في مكافحة "داعش"، مع التركيز على القارة الإفريقية، وتطور التهديد الإرهابي في الشرق الأوسط ومناطق أخرى. 

{if $pageType eq 1}{literal}