Menu

المنستير والمهدية: الفلاحون يحتجون بسبب الزيادة في أسعار الأعلاف المركبة


سكوب أنفو-تونس

عمد الفلاحون بعدد من مناطق معتمدية المكنين بولاية المنستير إلى غلق الطريق العام، احتجاجا على الزيادة الأخيرة في أسعار الأعلاف.

وأفاد الفلاح سفيان بريدك تصريح لـ"وات" اليوم الجمعة، بأنّه تمت زيادة 17 دينارا في سعر كيس العلف المركز رقم 7 (50 كغ) ليصبح 80 دينارا و90 دينار، في توجه لرفع الدعم.

وطالب الفلاحون، بضرورة التراجع عن هذه الزيادة في الأعلاف وعدم المسّ من قوت الفلاح، وعدم الزجّ به في صراعات سياسية، ودفعه إلى بيع قطيعه وإلى الهجرة غير الشرعية، داعين في الوقت نفسه إلى الترفيع في سعر اللتر الواحد من الحليب الذي يبيعه الفلّاح للمعمل بدينار و200 مليم.

وفي الإطار نفسه، أقدم عشرات الفلاحين من مربي الماشية بمنطقتي بومرداس والجم من ولاية المهدية، اليوم الجمعة، على غلق بعض الطرقات، احتجاجا على "الزيادة القاتلة في أسعار العلف المركب المنتج محليا"، وتنديدا "بتهميش الحكومة للفلاح والمساس بقوت آلاف المنتجين".

 واستنكر المحتجون زيادة أسعار الأعلاف المركبة بنحو 300 دينار للطن الواحد أي بواقع 15 دينار لكيس العلف وزن 50 كلغ، والذي بات سعره عند الاقتناء 500ر79 دينار.

وقال رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة بالمهدية، الطاهر عامر، في تصريح لـ"وات"، إن الاحتجاجات كانت تلقائية ويعمل أعضاء الاتحاد على تأطيرها لضمان عدم خروجها عن طابعها السلمي.

وأوضح، في ذات الصدد، أن الزيادة المذكورة آنفا "سيكون لها وقع شديد على منظومة الإنتاج وقدرة مربي الماشية على مواصلة نشاطهم في انتظار الزيادة في الأسعار عند البيع بما سيرهق المستهلك".

 

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}