Menu

أيمن شطيبة: القضاء والسياسة خطان متوازيان لايلتقيان


 

سكوب انفو- تونس

أفاد رئيس نقابة القضاة التونسيين  أيمن شطيبة بأنّه لايمكن توقّع أي نظام جمهوري وديمقراطي لا يعترف بالقضاء سلطة ، اعتبارا وانه سلطة من السلط الثلاث وليس سلكا .

وقال شطيبة ، في حواره مع جريدة الشعب، الجمعة، إنّ ثقة المواطن في القضاء وإن سعى البعض إلى زعزعتها إلا أنّ القضاء  يبقى الملاذ الأخير للمواطن لاسترداد حقوقه رغم حملات التشويه والتشهير التي طالت القضاة خاصة في الآونة الاخيرة ، مشيرا إلى أن النقابة تسعى قدرالامكان إلى الدفع نحو إبعاد القضاة عن التجاذبات والصراعات السياسية ايمانا منها  بأن السياسة وإن ولجت قصور العدالة فلا مجال حينئذ للحديث عن العدالة ، فالقضاء والسياسة خطان متوازيان لا يلتقيان ، على حدّ تعبيره .

ولفت المتحدّث إلى أن النقابة لديها مشروعها الاصلاحي المتكامل للمنظومة القضائية ، وهو مشروع يتعلّق أساسا بقانون المجلس الأعلى للقضاء الدائم وكذلك القانون الأساسي للقضاة ، فضلا عن تطوير المنظومة القانونية فيما يتعلّق بإجراءات التقاضي مع الاستئناس بالنظم القانونية المقارنة .

وأكد شطيبة أن نقابة القضاة منفتحة على كلّ ما هو ايجابي في سبيل اصلاح المنظومة القضائية وتتفاعل فيما بينها مع مختلف الاطراف المتداخلة في تلك المنظومة سواء كانت وزارة العدل أو غيرها بما يضمن استقلالية فعلية للقضاة أثناء ادائهم لمهامهم ويؤسس لقضاء عادل وناجز وفاعل .

{if $pageType eq 1}{literal}