Menu

نقابة الصحفيين تقاضي رئيسة الحكومة


 

سكوب أنفو- تونس

أفاد نقيب الصحفيين التونسيين ، مهدي الجلاصي، بأن النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ستقاضي رئيسة الحكومة نجلاء بودن  كما ستطالب بجبر الضرر للصحفيين ، وذلك على خلفية  عدم نشر الاتفاقية الإطارية للصحفيين، خاصة بعد صدور الحكم القضائي البات في31 ديسمبر 2021 من المحكمة الإدارية  الذي يقضي بنشرها الفوري في الرائد الرسمي للجمهورية التونسية.

وقال الجلاصي، خلال ندوة صحفية ، الخميس، لتقديم التقرير السنوي لواقع الحريات الصحفية  في تونس ،  إنّ السلطة القائمة ورئاسة الحكومة تتحمّل مسؤوليتها كاملة في عدم نشر الاتفاقية  والتّي حرمت الصحفيين من حقوقهم ، مشيرا إلى أن الصحفيين يعانون وضعية صعبة جدّا مقابل لامبالاة رئاسة الحكومة .

كمل حمّل الجلاصي، رئيس الجمهورية قيس سعيد المسؤولية المباشرة في تراجع تصنيف تونس لحرية الصحافة، بسبب مناخ الحريات ومناخ عمل الصحفيين الذّي يتحمل فيه النظام المسؤولية الكاملة.

وقال الجلاصي "كنت قد تحدثت طيلة أشهر من أن التضييقات على حرية الصحافة وحق النفاذ إلى المعلومة سيؤدي حتما إلى هذا التراجع".

واعتبر الجلاصي، أن تراجع واقع الحريات في تونس عائد إلى السياق السياسي والتعامل السيئ من قبل السلطة مع المشهد الإعلامي وضمان حرية الصحافة والتعبير، خصوصا بعد المحاكمات والاعتداءات على الصحفيات والصحفيين خاصة أثناء أدائهم لمهامهم وإيقاف صحفيين في قضايا نشر واستمرار محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري، وحملات التهديد والتحريض الممنهجة ضد الصحفيين على وسائل التواصل الاجتماعي.

 

{if $pageType eq 1}{literal}