Menu

الجيش الروسي يُجري محاكاة لإطلاق صواريخ ذات قدرة نووية


سكوب أنفو- وكالات

أعلنت موسكو، أنّ الجيش الروسي أجرى مُحاكاة لعملية إطلاق صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية وذلك تزامنا مع دخول الحرب الروسية الأوكرانية يومها السبعين.

وفي أواخر فيفري الماضي، تاريخ انطلاق الحملة العسكرية الروسية في أوكرانيا، وجّه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تهديدات شبه صريحة باستعداده لنشر أسلحة نووية تكتيكية.

من جهتها، أفادت وزارة الدفاع الروسية في بيان نقلته فرانس برس، أنّه خلال مناورات عسكرية في كالينينغراد، أجرى الجيش الروسي يوم أمس الأربعاء محاكاة لـ"عمليات إلكترونية لإطلاق" منظومات
"إسكندر" الصاروخية الباليستية المتنقلة القادرة على حمل رؤوس نووية.

وبحسب البيان فإنّ القوات الروسية نفّذت ضربات فردية ومتعدّدة على أهداف تحاكي قاذفات صواريخ ومطارات وبنى تحتية محميّة ومعدّات عسكرية ومراكز قيادة لعدو وهمي.

وبعد تنفيذها هذه الطلقات الإلكترونية، أجرت القوات الروسية مناورة لتغيير مكانها من أجل تجنّب «ضربة انتقامية محتملة»، بحسب وزارة الدفاع. 

{if $pageType eq 1}{literal}