Menu

محمد السعيدي: "الحكومة تضرب حقّ الاعلام وحق التنوع فيه و ترفض التفاوض"


سكوب أنفو-  تونس

اعتبر، كاتب عام الجامعة العامة للإعلام التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل، محمد السعيدي، أنّ الوضع في قطاع الإعلام "أكثر من مزري" في القطاعين العام والخاص ووسائل الإعلام المُصادرة.

وفي تصريح لشمس أف أم، اليوم الأربعاء 4 ماي 2022، قال السعيدي إنّ الحكومة الحالية رافضة للتفاوض، مشددا على أنّ وزير الشؤون الاجتماعية المكلف بهذا الملف ليس لديه استعداد للتفاوض معهم.

وتابع السعيدي بالقول محمد السعيدي بالقول، إن "الحكومة الحالية تضرب حق الإعلام وحق التنوع فيه والخط التحريري في المؤسسات العمومية غير واضح مع غياب كلي لكل صوت معارض".

ووصف كاتب عام جامعة الاعلام، الوضع في التلفزة التونسية بالمعقّد، مشيرا إلى أن ومؤسسة الإذاعة التونسية ووكالة تونس إفريقيا للأنباء دون رئيس مدير عام ووضعية شمس أف أم غير واضحة والعاملين في إذاعة الزيتونة دون أجور رغم إلحاق المؤسسة بالإذاعة التونسية إضافة إلى الوضعية المتردية للصحافة المكتوبة".

كما تتطرق السعيدي، إلى كاكتيس برود و التي قال إنّها مزية حيث لم يتحصل العاملون بها على أجورهم منذ 5 أشهر رغم أن "وزير الشؤون الاجتماعية أدى زيارة استعراضية لهذه المؤسسة ووعد بإيجاد حلول لها لكن إلى الآن لا يوجد أي حلّ" وفق تعبيره. 

{if $pageType eq 1}{literal}