Menu

الصومال/ حركة الشباب تشن هجوما على قاعدة للاتحاد الإفريقي و سقوط قتلى


 

سكوب أنفو- وكالات

 شنّ مقاتلون مدججون بالسلاح من حركة الشباب الإسلامية المتطرفة هجوما على قاعدة للاتحاد الإفريقي في الصومال ، الثلاثاء،  تلته اشتباكات عنيفة أدت إلى عدد لم يعرف بعد من الإصابات، على ما أعلن قائد عسكري محلي وشهود عيان لوكالة فرانس براس .

وأرسلت قوات الاتحاد الإفريقي مروحيات قتالية في أعقاب الهجوم الذي وقع قبيل الفجر بسيارة مفخخة وإطلاق نار على المعسكر الذي يضم عناصر حفظ سلام بورونديين قرب سيل باراف، القرية التي تبعد 160 كلم شمال شرق مقديشو، بحسب المصادر.

وقال القائد العسكري المحلي محمد علي في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس "وقعت اشتباكات عنيفة ألحقت خسائر بشرية في الجانبين، لكن ليس لدينا تفاصيل إضافية عن هذه الحادثة حتى الآن".

أضاف "شنوا الهجوم بتفجير سيارة مفخخة قبل اندلاع تبادل كثيف لإطلاق النار".

وتشن حركة الشباب تمردا داميا ضد الحكومة الصومالية الهشة منذ أكثر من عقد.

وأصدرت الحركة بيانا تبنت فيه الهجوم وقالت إنها قتلت عشرات الجنود البورونديين.

{if $pageType eq 1}{literal}