Menu

منظمات وطنية ودولية تطالب بعدم المساس بالمرسوم عدد 88 المتعلق بتنظيم الجمعيات


 

سكوب أنفو- تونس

 طالب عدد من المنظمات الوطنية والدولية ،اليوم الأربعاء، بعدم المساس بالمرسوم عدد 88 لسنة 2011 المتعلق بتنظيم الجمعيات.

وشددوا ،خلال ندوة عقدها مركز الكواكبي للتحولات الديمقراطية ، بالعاصمة ،تحت عنوان "واقع وتحديات المجتمع المدني في تونس"، على أن مشروع تعديل هذا المرسوم التي قامت الحكومة بضبطه مؤخرا غير سليم بوصفه معاديا ومعرقلا لعمل الجمعيات.

وأوضح مدير مركز الكواكبي للتحولات الديمقراطية أمين الغالي، أن الحكومة قامت خلال شهر جانفي المنقضي "بصفة فجئية وغير معلنة" بتوزيع نسخ من مشروع تعديل المرسوم عدد 88 لسنة 2011 المتعلق بتنظيم الجمعيات على مختلف الوزارت لابداء رأيها فيه بعد أن اشتغلت عليه بصفة أحادية الجانب وبعد أن بلغ مسارا متقدما، مستنكرا عدم تشريك منظمات المجتمع المدني في مختلف مراحل ضبطه.وأكد أن مضمون مشروع تعديل هذا المرسوم من شأنه أن يحد من حرية الجمعيات ومن مجال تدخلها وآليات عملها ، موضحا أنه عوض نظام التصريح عند تكوين الجمعيات بنظام الترخيص وهو ما يجعل الجمعيات ملزمة بالحصول على ترخيص قبل أن يتم تكوينها وفي ذلك انتكاسة كبيرة في حرية عمل الجمعيات، وفق تعبيره.

وأضاف أن مشروع هذا التعديل يعطي سلطة تقديرية كبيرة جدا للادارة التي أصبح لديها الحق في التدخل في عمل المجتمع المدني بما في ذلك حل الجمعيات دون إذن قضائي، ليلغي بذلك الضمانة التي جاء بها المرسوم عدد 88 الذي يخول للقضاء وحده تعليق نشاط جمعية ما أو حلها .

{if $pageType eq 1}{literal}