Menu

الأمم المتحدة: أدلة متزايدة على جرائم حرب في أوكرانيا


 

سكوب أنفو- وكالات

 قال مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ، الجمعة،  إن هناك أدلة متزايدة على جرائم حرب روسية في أوكرانيا، بما في ذلك مؤشرات على قصف عشوائي وعمليات إعدام دون محاكمة، في حين أشار إلى أن أوكرانيا استخدمت على ما يبدو أسلحة ذات آثار عشوائية.

وقالت ميشيل باشليت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ، إنّ "القوات المسلحة الروسية قصفت بشكل عشوائي مناطق مأهولة بالسكان، وقتلت مدنيين ودمرت مستشفيات ومدارس والبنية التحتية المدنية الأخرى، وهي أعمال قد ترقى إلى جرائم حرب". 

وأفادت المفوضية في بيانها،  بأن مراقبي حقوق الإنسان التابعين للأمم المتحدة في أوكرانيا وثقوا أيضا ما بدا أنه استخدام أسلحة ذات آثار عشوائية، مما تسبب في وقوع إصابات بين المدنيين من قبل القوات المسلحة الأوكرانية في شرق البلاد.، وفق ما اوردته "رويترز"

وقالت المفوضية إنه منذ بداية الحرب في 24 فيفري الماضي حتى 20 أفريل الحالي ، سجل مراقبون في أوكرانيا خسائر مدنية بلغت 5264 شخصا بينهم 2345 قتيلا و 2919 جريحا. 

وأضافت بأن 92.3 بالمائة من الضحايا سقطوا في الأراضي التي تسيطر عليها الحكومة و7.7 بالمائة في منطقتي دونيتسك ولوجانسك اللتين تسيطر عليها القوات المسلحة الروسية والجماعات التابعة لها.

{if $pageType eq 1}{literal}