Menu

عبير موسي: قيس سعيّد يعيد رسكلة الإخوان والتنظيمات الإرهابيّة لتصفية حساباته السياسية


سكوب أنفو-تونس

أكدت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، أن اتحاد العلماء المسلمين رفع ضدها شكايتين واتهمها بتنظيم وفاق إجرامي واحتجاز غير قانوني لأشخاص بسبب الاعتصام الذي تنفذه أمام مقره في تونس منذ أشهر.

و أكدت عبير موسي، في نقطة إخباريّة، اليوم الجمعة، أن النيابة العمومية تتحرك بأوامر رئيس الجمهورية من أجل تصفية حساباته السياسية بالتضييق على الحزب الدستوري الحر على حد قولها.
و قالت موسي، إن موكب تقسيم حفظة القرآن بقصر قرطاج واستقبال الرئيس للرابطة الوطنية للقرآن الكريم يبرهن على أن قيس سعيد يرسكل الإخوان والتنظيمات الإرهابية" وفق تعبيرها.

و كشفت رئيسة الدستوري الحر علاقة أخ الرئيس نوفل سعيّد، بالجمعيات المشبوهة الناشطة منذ 2013 مع المتطرفين مع الاخوان، و أصبحوا الآن منتمين لما يعرف ب "الشعب يريد".

و لفتت أيضا، إلى أن أحد أعضاء الجمعية بسيدي بوزيد هو مدرس في مدرسة الرقاب، مؤكدة أنهم أصبحوا في حماية الدولة وفي حماية قيس سعيد وفق تعبيرها. 

{if $pageType eq 1}{literal}