Menu

لاجئون و طالبو لجوء: مطلبنا الوحيد هو الإجلاء من تونس في اتجاه أي دولة تحترم الحريات وحقوق الإنسان


سكوب أنفو-تونس

انطلق منذ أمس الإثنين، اعتصام العشرات من اللاجئين وطالبي اللجوء أمام مقر المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالبحيرة 1 بتونس العاصمة.

وأكد لاجئ سوداني في تونس منذ 4 سنوات، شهر الدين إسماعيل، في تصريح لإذاعة موزاييك، اليوم الثلاثاء 19 أفريل 2022، أن مطلبهم الوحيد هو الإجلاء من تونس في اتجاه أي دولة تحترم الحريات وحقوق الإنسان، مشيرا إلى أن اعتصامهم انطلق منذ أشهر بجرجيس قبل نقله إلى تونس العاصمة.

وأضاف أن المشاركين في الاعتصام من 8 جنسيات ومن بينهم سودانيون، ومن ارتريا، الصومال، دارفور، إفريقيا الوسطى، نيجيريا، التشاد، مشيرا إلى أن السلطات التونسية قررت منعهم من التنقل بين الولايات وتم إيقاف العديد منهم.

كما أكدت حنان لاجئة سودانية، أن اعتصامهم هو مواصلة للتحرك الذي انطلق منذ شهر فيفري الماضي احتجاجا على قصور الخدمات من قبل المفوضية وطرد المئات من اللاجئين من مراكز الإيواء وحرمانهم من المساعدات الغذائية والصحية.

و أشارت أيضا، إلى تعرضهم منذ قدومهم من ليبيا إلى تونس إلى عديد الانتهاكات من عنصرية وعنف لفظي وجسدي، موجهة نداء إلى المفوضية من أجل مراعاة وضعيتهم الإنسانية خاصة أنه يوجد من بين المعتصمين عديد الأطفال والنساء الذين لا يجدون أبسط المرافق الحياتية بالإضافة إلى أنهم صائمين.

  

{if $pageType eq 1}{literal}