Menu

وكيل الجمهورية بقابس: قاضي التحقيق تعهد بملف سفينة "ايكسلو" وفرضية التلاعب بالوثائق واردة جدّا


 

سكوب أنفو- تونس

أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بقابس أمس الاثنين، بفتح تحقيق حول ظروف وملابسات غرق الباخرة التجارية "ايكسلو"بخليج قابس .

وأكد محمد الكراي وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بقابس والناطق الرسمي بإسمها في تصريح لجريدة المغرب في عددها الصادر ، الثلاثاء، أنّ النيابة العمومية كانت قد أذنت  في مرحلة أولى للضابطة العدلية للحرس البحري بغنوش بفتح بحث حول غرق السفينة  المذكورة ، وقد تمّ الاستماع إلى طاقم السفينة لتتولى النيابة العمومية في ما بعد الاذن بفتح بحث تحقيقي في الغرض .

كما أذنت النيابة العمومية للضابطة العدلية للحرس البحري بفتح بيئي في الموضوع ، مشيرا إلى أنّ ما تمّ تداولة على صفحات التواصل الاجتماعي من تسرّب  بعض المواد التي كانت تحملها السفينة في مياه البحر وخروجها على السطح ليست إلا كمية ضئيلة من زيت محرك السفينة وليست تسرّب مادّة "الفيول".

وبخصوص الوثيقة المفقودة ، أكد الكراي أنها هامّة خاصة وأنها الوثيقة التي تثبت المحتويات  التي كانت  على متن السفينة وتحدد مسارها أي من بلد انطلقت وإلى بلد تتجه .

وأوضح المتحدّث أنّ طاقم السفينة  قد أكد أثناء سماعه لدى باحث البداية أن الوثيقة المذكورة قد فقدت مشيرا إلى أنه أثناء انتشال الطاقم المذكور من البحر كانوا يتحوزون تقريبا على كلّ الثوائق ماعدا الدفتر المتعلّق بمحتويات السفينة واتجاهاتها مما يؤكد أن هناك تلاعبا في الامر وفق تصريحه .

أما فيما يتعلّق التتبعات القضائية ، قال الناطق الرسمي بإسم المحكمة الابتدائية بقابس  إنه وإلى الآن لا يمكن تحديد المسؤوليات بإعتبار أن الفرضيات المطروحة في واقعة الحال عديدة ومختلفة ، مشيرا إلى أنه سيتمّ توجيه الاتهامات وتحديد المسؤوليات اذا وجدت تبعا لما ستسفر عنه الابحاث والتحقيقات التي سيقوم بها قاضي التحقيق المتعهد .

 

{if $pageType eq 1}{literal}