Menu

احتجاجا على الدبيبة: زعماء قبائل ليبية يُغلقون موانئ نفطية


سكوب أنفو- وكالات

أعلن زعماء قبائل بوسط وجنوب ليبيا، إغلاق حقول وموانئ نفطية وإيقاف إنتاج وتصدير النفط منها، لحين خروج حكومة الوحدة الوطنية بقيادة برئاسة عبد الحميد الدبيبة من المشهد السياسي في طرابلس وتسليمها السلطة إلى الحكومة المكلفة من البرلمان برئاسة فتحي باشاغا.

ومساء أمس الأحد، ام اغلاق  حقل الشرارة النفطي، وهو الأكبر في ليبيا، بعد ساعات من إيقاف العمل بحقل الفيل النفطي، وتعليق صادرات النفط من ميناء الزويتينة والحقول التابعة له بشكل كامل.

ويطالب المحتجون المناهضون لحكومة الدبيبة، بضمان التوزيع العادل للموارد النفطية بشكل متساو بين المناطق الليبية كافة، ودعم الجهات المختصة للوصول إلى الانتخابات المقبلة بعيدا عن ما أسموه "طمع" الحكومة التنفيذية في السلطة، داعين إلى إقالة رئيس المؤسسة الوطنية للنفط ، وتصحيح الوضع القانوني لمجلس إدارة المؤسسة بعيدا عن التجاذبات السياسية. 

{if $pageType eq 1}{literal}