Menu

الصندوق العالمي للطبيعة يدعو تونس لتحيين المعطيات بعد غرق سفينة " اكسيلو " بصفة فورية


سكوب أنفو-تونس

دعا مكتب شمال إفريقيا بتونس للصندوق العالمي للطبيعة، إلى تحيين المعطيات بخصوص التسربات الناجمة عن غرق سفينة الشحن التجاريّة " اكسيلو " بصفة فورية، وضمان إعلام البحارة ومستغلي المجال البحري بكل المستجدات.

وطالب الصندوق في بيان له اليوم السبت، بتفعيل لجان الكوارث البيئية بولايات قابس وصفاقس ومدنين مع التنسيق فيما بينه، ساعات بعد غرق " اكسيلو" وبعد التشاور مع الشركاء المحليين بمجمع الصيد البحري التقليدي بغنوش.

وأكّد الصندوق العالمي للطبيعة، ضرورة دعوة البحارة لتجنب وضع الشباك بالمنطقة المتضررة وحولها واتباع توصيات سلطة الإشراف حفاظا على سلامة معداتهم وسلامة المستهلك.

وحث خبراء معهد علوم وتكنوجيا البحار، على دراسة الأضرار البيئية الناجمة على البيئة البحرية والثروات السمكية وعلى مداخيل بحارة المنطقة، وإدارة حفظ الصحة على مراقبة المنتوجات البحرية المنزّلة بالمنطقة من أجل حماية المستهلك من العناصر الملوثة.

ويعد موقع غرق "اكسيلو" منطقة صيد لأكثر من 600 بحار بغنوش و المناطق المجاورة و هي جزء من خليج قابس موطن حوالى 34 الف بحّار والذي يعاني من التلوث الكيميائي منذ عشرات السنين. 

{if $pageType eq 1}{literal}