Menu

وزير التشغيل: لا نيّة للحكومة كما يشاع في التفويت في المؤسسات العمومية


سكوب أنفو-تونس

أكد وزير التشغيل والتكوين المهني والناطق الرسمي باسم الحكومة نصرالدين نصيبي، أنّ الحوار بين الطرف الحكومي والطرف النقابي كان إيجابيا، مثمنا وعي ممثلي اتحاد الشغل بدقة المرحلة وبالوضع العام البلاد.

وجدّد النصيبي، في تصريح إثر اجتماع بين الحكومة ووفد عن اتحاد الشغل اليوم الجمعة، التزام الحكومة بالاستجابة لأكبر عدد ممكن من المطالب الاجتماعية، وإعادة دفع الاقتصاد التونسي وتوفير جميع الظروف المناسبة لينعم التونسيون بالرفاه الاقتصادي والعيش الكريم.

وشدد النصيبي، على أن الحوار والعمل التشاركي والتناغم بين رئيس الجمهورية والحكومة من جهة والأطراف الاجتماعية من جهة أخرى، قادر على اخراج البلاد من الأزمة الاقتصادية دون المساس بالمكتسبات الوطنية أو رفع الدعم، وفق تعبيره.

وبيّن وزير التشغيل، إنّ الحكومة ليس لديها أي نية كما يشاع في التفويت في المؤسسات الوطنية العمومية وإنما تعمل لإعادة هيكلتها حتى تكون قاطرة للتنمية الاقتصادية.

  

{if $pageType eq 1}{literal}