Menu

مدير الاستخبارات الروسية: طرد الديبلوماسيين الروس عمل قذر و دنيء


  

سكوب أنفو – وكالات

قال مدير الاستخبارات الروسية سيرغي ناريشكين أن طرد الدبلوماسيين الروس هو عمل استفزازي واضح من قبل الغرب، إذ أن من بين ممثلي البعثات الدبلوماسية الروسية يوجد ضباط استخبارات، لكن عددهم قليل وكانوا يقومون بتوفير أمن السفارات الروسية.

 و أضاف ناريشكين أن "هذا استفزاز قذر ودنيء من مجموعة معروفة من الدول التي تعمل على تشكيل جو من الكراهية إزاء روسيا"، وإن روسيا تأسف لهذا القرار، مؤكدا أن "الرد قادم، وسيكون حازما".

و كانت 23 دولة قد أعلنت ، بينها بريطانيا والولايات المتحدة وكندا، و16 دولة من الاتحاد الأوروبي، يوم الإثنين الماضي، عن طرد عدد من الدبلوماسيين الروس من أراضيها، وعلى وجه الخصوص.

كما أعلنت السلطات الأمريكية أنها ستطرد 48 دبلوماسيا روسيا و 12 موظفا من البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة، فضلا عن إغلاق القنصلية العامة الروسية في مدينة سياتل، وذلك على خلفية تسمم العقيد السابق في الاستخبارات العسكرية الروسية سيرغي سكريبال في بريطانيا.

و يذكر أن الشرطة البريطانية عثرت على الضابط السابق في الاستخبارات العسكرية الروسية، سيرغي سكريبال، الذي عمل لصالح الاستخبارات البريطانية، وابنته يوليا، مغمى عليهما عند مركز تجاري بمدينة سالزبوري البريطانية في 4 مارس الجاري.

{if $pageType eq 1}{literal}