Menu

القرافي: "السلطة التنفيذية تستهدف القضاء لفائدتها لأنها غير محايدة في الصراع السياسي"


سكوب أنفو-تونس

أكدّت الرئيسة الشرفية لجمعية القضاة التونسيين روضة القرافي، أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيّد أهان كبار القضاة عند اجتماعه بهم، بمخاطبتهم كأنهم موظفون يطبقون التعليمات، في حين أنّهم سلطة مستقلة.

وشدّدت القرافي خلال حضورها ببرنامج ميدي شو على إذاعة موزاييك، اليوم الخميس، أنّ القضاء خطّ أحمر، ولا يمكن المساس به في الأوضاع الاستثنائية، معتبرة أنّ السلطة التنفيذية ليست محايدة في الصراع السياسي، بحسب تعبيرها.

وبيّنت المتحدّثة، أنّه كان ينبغي أن تٌبنى سلطة قضائية مستقلة ولكن ما حدث اليوم هو العكس اذ تمّ الانحراف بالمسار بواسطة عدد من القضاة، الذين اتجهوا إلى نظام تسلّطي قامت عليه ثورة في مثل هذه الليلة، وكان مطلب استقلال القضاء من بين المطالب المرفوعة، على حد قولها.

وقالت القرافي، "رئيس الجمهورية يتعامل معنا بمنطق الاتهام الشامل والعام لإضعاف القضاء وضرب مؤسسة المجلس الاعلى للقضاء، لأن له مشاريع تتعلق بالقضاء."، مؤكدة أنّ السلطة التنفيذية تمسّ بالقضاء لفائدتها لأنها غير محايدة في الصراع السياسي، على حد تصريحها.

وشدّدت روضة القرافي، على ضرورة عدم المساس لا بالحريات ولا بالقضاء، خاصّة في وضعية سلطة منفردة، قائلة، " السلطة التنفيذية تمس بالقضاء لجعله تابعا لها، والوضع خطير ونحمل رئيس الجمهورية مسؤولية ذلك".

 

 

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}