Menu

جمعيّة: "لوبي" متعدد الأطراف فيه صيادلة هدفه حرمان المرضى من حقّهم في الدواء


سكوب أنفو-تونس

كشف رئيس الجمعية التونسية للدفاع عن المرفق العمومي للصحة وعن حقوق مستعمليه، جوهر مزيد، أن أزمة النقص في الأدوية سواء كانت حياتية أو غيرها عادت لتتعمق أكثر من الأشهر الماضية، مشيرا إلى أن الازمة عادت بحدة خلال الشهرين الماضيين.

وأكّد رئيس الجمعيّة، في تصريح لجريدة الصباح في عددها الصادر اليوم الخميس، أن النقص الحاصل في الأدوية طال الأدوية التي تصنع محليا علما وأن هذه الأدوية متوفرة في الصيدليات الخاصة وهو ما يطرح عديد الأسئلة من قبيل أن ديون الصيدلية المركزية متأتية أساسا من الخارج وليس من قبل المصنعين التونسيين.

كما شدّد على وجود ما وصفه "باللوبي" متعدد الأطراف يضم في جزء منه بعض الصيادلة ويعمل على عدم تسليم الأدوية للمرضى في المستشفيات وفي مراكز الصحة الأساسية. 

{if $pageType eq 1}{literal}