Menu

العميد البشير الصيد: البحيري ارتكب "مجزرة " في حق القضاء


 

سكوب أنفو- تونس

 

أكد العميد السابق للهيئة الوطنية للمحامين الاستاذ البشير الصيد ، أن اصلاح القضاء في هذه الفترة الاستثنائية  غير ممكن ، كما لا يمكن اصلاحه عن طريق مرسوم منفرد، وفق قوله.

ودعا الصيد رئيس الجمهورية غلى فتح باب الحوار  والتشاور مع مختلف الجهات  المعنية لتفادي المشاكل.

الصيد وفي حواره مع يومية الشروق في عددها الصادر اليوم الاربعاء، أشار إلى أنه ومنذ الاستقلال وإلى حدود 25 جويلية 2020 ، قامت السلطة السياسية  بانهاك القضاء  وامتنعت عن اصلاحه، كما أنها سخّرته لتصمية خصومها .

كما تحدّث الصيد عما وصفها بـ"المجزرة"، التي ارتكبها القيادي  بالنهضة ووزير العدل الاسبق نورالدين البحيري،  في حق القضاة الشرفاء  عند اشرافه على وزارة العدل أنذاك،  أين عمد إلى عزل 82 قاضيا دون تمكينهم من ضمانات الدفاع عن أنفسهم وجلّهم انصفتهم المحكمة الادارية فيما بعد .

وشدّد المتحدث،  على ضرورة ان لا يكون القضاء في اطار حملة تشويه لهرسلة القضاة كما ان الاصلاح وجب ان يكون خاليا من السرعة والارتجال مثلما فعل البحيري.

وعو امكانية حلّ  المجلس الاعلى للقضاء او اصلاحه، لفت العميد السابق إلى انه لا يمكن اصلاح القضاء بمرسوم مثلما ذهب غلأيه رئيس الجمهورية وبالتالي لا يمكن التسرّع حيث ان الاصلاحات العميقة والجوهرية  لا تقام في فترات انتقالية استثنائية كما تمرّ بها تونس اليوم .

وأضاف قوله" من حق الدستور ان يهتمّ باصلاح القضاء وان يطالب بذلك ويسعى لكن ليس بواسطة مرسوم منفرد  وإنما بطريقة تشاركية وبأسس غير مستعجلة"، وفق تقديره .

{if $pageType eq 1}{literal}