Menu

'جون أفريك': رئيس الجمهورية يستعد لمحاسبة ألاف المسؤولين الإداريين ومصادرة ممتلكاتهم


سكوب أنفو-تونس

أورد موقع جون أفريك، في مقال له أمس الثلاثاء، أنّه يتعيّن على عدّة أشخاص عددهم بالألاف والذين شغلوا مناصب إدارية على مدى العشرين سنة الماضية، أن يثبتوا أنّهم لم يحقّقوا ثروة غير مشروعة، لافتا إلى أنّ القائمة التي يريدها رئيس الجمهورية قيس سعيد قد تم وضعها بالفعل،

ووفق مصادر لجون أفريك من القصبة، فإنّ رئيس الجمهورية يستعد لمحاسبة 20 ألف مسؤول إداري في المجالين العام والخاص، ممن شغلوا مناصب على مدى 20 سنة أي خلال حكم بن علي وبعد الثورة سنة 2011.

وأفاد المقال، بأنّ رجال الأعمال أيضا ستطالهم المحاسبة، الذين لديهم ديون معلّقة غير مدفوعة للبنوك في شكل قروض، كما سيتعين عليهم إثبات أنهم غير مذنبين بارتكاب انتهاكات مالية أو إثراء غير مشروع.

ونقل الموقع عن مصادر له، أنّه قد تم بالفعل وضع قائمة بالشخصيات المستهدفة، والتي تضم الرؤساء التنفيذيين للبنوك العامة والخاصة، والمسؤولين الحكوميين بالولاية، بما في ذلك الوزراء والولاة، وأيًضا جميع الأسماء البارزة في القطاع الخاص، مبرزا أنّه سيتم وفًق الإجراءات التي وضعها رئيس الدولة قيس سعيد، ستتم مصادرة ممتلكاتهم حتى يتم فحص كل حالة ويقدم كل شخص دليل على براءته. 

{if $pageType eq 1}{literal}