Menu

البنك المركزي يتوقّع بلوغ معدل تضخم في حدود 6،8 بالمائة خلال سنة 2022


 

 

سكوب أنفو- اقتصاد

ذكرت توقعات للبنك المركزي، صادرة في بيانات حديثة له، الثلاثاء،  بلوغ معدّل التضخم، في تونس مستوى 6،8 بالمائة خلال سنة  2022 ، قبل  أن يتراجع إلى 5،6 بالمائة خلال سنة 2023.

 ومن المتوقع ،  وفق وثيقة البنك المركزي حول "التطور الاقتصادي والنقدي والآفاق على المدى المتوسط، جانفي 2022"،أن يحافظ معدل تضخم اسعار المواد المؤطرة على مستوى مرتفع ليصل إلى 6،3 بالمائة في 2022 ليتراجع إلى 4،5 بالمائة في 2023.

أما في الواقع فإن معدل تضخم اسعار المواد المؤطرة سيحافظ على مستويات،نسبيا، مرتفعة خلال النصف الأوّل من 2022 بسبب، خاصة، نسق اساسي تصاعدي تأتى من ارتفاعات، هامّة، سابقة لأسعار التبغ الى جانب تطور مجمل الاسعار المؤطرة. كما يعود ارتفاع التضخم الى الضغوطات المتأتية من الاسعار الدولية للمنتوجات الاساسية والموّاد الأوّليّة والتوجه نحو التقليص تدريجيا من نفقات الدعم
كما انه وتشير التوقعات أن أن يحافظ معدل تضخم اسعار المواد الاساسية، الذي يتم قيسه باعتماد مؤشر الأسعار للاستهلاك باستثناء المواد الغذائية الطازجة والمنتجات ذات الأسعار المؤطرة، على نسق تصاعدي تدريجي تحت تأثير الضغوطات التضخمية المتأتية أساسا من هذه المحددات. .
وستكون الضغوطات، الناتجة عن العرض، خصوصا، حاضرة تبعا لتسجيل مستويات مرتفعة للأسعار العالمية للموّاد الأساسية والمواد الأوّليّة الى جانب الانعكاسات المنتظرة لتطور أسعار الطاقة.
ووفق متوسط سنوي فإن معدل تضخم اسعار المواد الاساسية سيناهز 6،4 بالمائة في 2022 ونسبة 6،1 بالمائة في 2023.

{if $pageType eq 1}{literal}