Menu

الدردوري: البشير العكرمي عبث بملفات الإرهاب والنيابة سيطر عليها الحزب الحاكم سابقا


سكوب أنفو-تونس

أكدّ رئيس منظمة الأمن والمواطن عصام الدردوري، أنّ الإرهاب تغلل في تونس على امتداد عشر سنوات، خاصّة مع توّفر حاضنة سياسية له ما جعله يخترق مؤسسات الدولة.

وقال الدردوري، خلال حضوره بإذاعة شمس أف أم، اليوم الثلاثاء، إنّ النيابة العمومية التي يخول لها حق إثارة الدعوة، بدورها أصبحت رهينة وتمّ السطو عليها من طرف الطيف السياسي الذي يمثل السلطة في تلك الفترة، وفق تصريحه.

وأفاد المتحدّث، بأنّ العبث بأجهزة الدولة، بلغ ذروته في عهد وكيل الجمهورية السابق بالمحكمة الابتدائية بتونس 1 البشير العكرمي، متّهما إيّاه بالعبث بكل الملفات الكبرى خاصة المتعلّقة بالإرهاب، على حد قوله.

وبيّن رئيس المنظمة، أنّ تونس تتصدر قائمة العناصر الدموية التي التحقت ببؤر التوتر بحسب احصائيات رسمية، لافتا إلى عمليات استقطاب الشباب التونسي عبر دمغجتهم داخل السجون من طرف الشيوخ التي تدعو للتطرف، مذّكرا بسماح وزير العدل الأسبق نورالدين البحيري بدخول أحد الشيوخ المعروف بتطرفه إلى جميع الوحدات السجنية سنة 2012 دون ترخيص مسبق من أجل تقديم دروس توعوية، بحسب تعبيره. 

{if $pageType eq 1}{literal}